منتدى محبى الكره العالميه


    انتر يتجه للحفاظ على لقب الدوري وميلان مهدد بفقدان المركز الثاني

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 540
    تاريخ التسجيل : 10/01/2010

    انتر يتجه للحفاظ على لقب الدوري وميلان مهدد بفقدان المركز الثاني

    مُساهمة  Admin في الأربعاء فبراير 10, 2010 10:47 am

    يتجه انترناسيونالي المتصدر بخطى ثابتة نحو احراز اللقب الخامس على التوالي بعد فوزه على ضيفه كالياري 3-صفر، وبات ميلان بتعادله سلبا مع مضيفه بولونيا، مهددا بفقدان المركز الثاني لمصلحة روما ثالث الترتيب في الدوري الإيطالي.

    على ملعب جوزيبي مياتزا وامام 50 الف متفرج ، حقق انترناسيونالي فوزه السادس عشر في البطولة على حساب كالياري بثلاثية نظيفة فارتفع رصيده الى 52 نقطة وابتعد بفارق 10 نقاط عن جاره ميلان الذي سيترك مكانه لشريكه السابق روما41 نقطة في حال فوز الأخير على فيورنتينا في آخر مباريات المرحلة.

    وكانت المحاولة من جانب كالياري عبر البرتغالي اندرسون ميجل دا سيلفا "نيني" لكن الدفاع ابطل مفعولها في الدقيقة 3، ورد صاحب الارض بهجمة قادها من الجهة اليمنى قائده الارجنتيني خافيير زانيتي الذي دخل المنطقة واعاد الكرة خلفية الى الكاميروني صامويل ايتو فسددها دون ان تمر من الدفاع وارتدت الى المقدوني ايجور بانديف غير المراقب فاودعها الشباك بسهولة هدفا اول في الدقيقة 6.

    وعزز انترناسيونالي تقدمه بهدف ثان بعد ان نفذ البرازيلي مايكون ركلة ركنية بالمقاس على رأس المدافع الارجنتيني والتر صامويل ومنها مباشرة الى الشباك في الدقيقة 20.

    وسجل اليسانردو ماتري هدفا لكالياري مستفيدا من خطأ دفاعي لكن الحكم المساعد أشار الى وجوده في موقع تسلل عندما وصلته الكرة من أحد المدافعين فالغي الهدف، وكاد نيني على الفور يقلص النتيجة بتسديدة خلفية نصف مقصية إلا أن كرته ارتدت من جسم الحارس البرازيلي جوليو سيزار وخرجت الى ركنية .

    وفي الشوط الثاني ، وبعد مرور دقيقتين ارسل بانديف كرة الى عمق منطقة كالياري فاستقبلها الارجنتيني البرتو دييجو ميليتو ودفعها بيمناه في المرمى مسجلا الهدف الثالث لفريقه في المباراة والرابع عشر له في البطولة.

    وعجز انترناسيونالي طوال الشوط الثاني تقريبا عن زيادة غلته، فيما تحسن اداء الضيوف الذين لم يتمكنوا من تقليص الفارق رغم بعض الفرص الخطرة خصوصا من جانب البديلين سيموني باروني والارجنتيني خواكين لاريفاي.

    ولم يقدم ميلان ومضيفه بولونيا العرض المتوقع خصوصا من جانب الأول ، فكان التعادل السلبي سيد الواقع.

    وحقق اودينيزي فوزا مهما في الوقت بدل الضائع على ضيفه نابولي 3-1، وسجل نجمه انطونيو دي ناتالي الاهداف الثلاثة فانفرد في صدارة ترتيب الهدافين برصيد 16 هدفا.

    وحصل اودينيزي على ركلة جزاء في وقت مبكر بعدما تعرض الغاني كوادوو اسامواه للعرقلة من قبل كريستيان ماجيو في المنطقة المحرمة انبرى لها دي ناتالي لكنه اخفق في مواجهة الحارس الدولي مورجان دي سانكتيس فعادت اليه الكرة تابعها بسهولة الى المرمى في الدقيقة7.

    وعوض كريستيان ماجيو بعد ان ارتدت اليه الكرة من تسديدة زميله الارجنتيني جرمان دينيس فاعادها الى الشباك مدركا التعادل في الدقيقة21 ، لكنه وجه ضربة قوية لفريقه بتلقيه الانذار الثاني والخروج بالحمراء بعد ان اعتبر الحكم انه حاول خداعه من خلال الارتماء داخل المنطقة على اثر تسديدة رأسية من زميله فابية كوالياريللا ارتدت من العارضة وحاول هو متابعتها فسقط على الارض .

    وفي الشوط الثاني ، صمد نابولي بعشرة لاعبين حتى الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع حيث نجح دي نابولي في احراز هدف التقدم من مجهود فردي ، ثم أكد فوز فريقه بالهدف الثالث في الدقيقة الثانية مستفيدا من تمريرة فرانشيسكو لودي في الدقيقة 92.

    على صعيد آخر، اندلعت مواجهات بين انصار الفريقين قبل المباراة عند فتح ابواب الملعب اسفرت عن اصابة اثنين احدهما من مشجعي اودينيزي والاخر شرطي بجروح طفيفة ما استدعى تدخل قوات حفظ النظام التي اعادت الهدوء بعد نصف ساعة.

    وسقط سيينا امام ضيفه سامبدوريا 1-2. وتقدم الفريق الزائر مبكرا بواسطة دانييلي جاستالديللو الذي تابع برأسه في المرمى كرة نفذها السويسري ريتو تسيجلر من ركلة ركنية في الدقيقة3.

    وفي الشوط الثاني ، عزز نيكولا بوتزي تقدم الضيوف بقذيفة اطلقها بيمناه من خارج المنطقة بالدقيقة77 ، ثم قلص ماسيمو ماكاروني الفارق بعد ان تابع بيسراه في الشباك كرة عرضية وصلته من كريستيانو ديل جروسو في الدقيقة82.

    ورفع سامبدوريا رصيده الى 36 نقطة نقلته الى المركز السادس بفارق نقطة امام يوفنتوس وصيف البطل الذي تعادل مع مضيفه ليفورنو 1-1 السبت في الافتتاح.

    وتغلب اتالانتا على ضيفه باري 1-صفر سجله سيموني تيريبوكي في الدقيقة82، وجنوى على ضيفه كييفو 1-صفر ايضا لماركو روسي في الدقيقة63، فيما سقط لاتسيو على الملعب الاولمبي في العاصمة امام ضيفه كاتانيا بهدف وحيد للارجنتيني جاستون مكسي لوبيز في الدقيقة63.

    وكانت المرحلة افتتحت الجمعة بمباراة ثانية فاز فيها باليرمو على ضيفه بارما 2-1.

    وفي مباراة أخرى، تغلب فريق روما على فريق فيورنتينا بهدف دون مقابل.

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 17, 2017 11:14 pm